سنة جديدة..مدونة جديدة

مرحبًا، كيف الحال؟

اتخذت قرار الكتابة والتدوين عام 2019، وذلك من خلال مدونتي ميناشتاين المستضافة على منصة بلوجر، كتبت فيها ثم توقفت ثم عدت من جديد في مايو 2020 وحذفت أغلب ما كتبته قبل ذلك الحين لإنخفاض جودته في رأيي.

الآن ستجد فيها 8 مقالات فقط وزارها حوالي 2300 مستخدم فريد خلال 7 أشهر، وهذا رقم مُرضي جدًا بالنسبة لي، ولكن لم أستطع الإستمرار هناك..

لماذا أقول كل هذا؟

لقد أخطأت في اختيار بلوجر، فبعد تحقيق هذه النتائج، رغبت في تطوير المدونة وتركيب قالب أكثر احترافية من ذاك القالب الافتراضي القديم، بحثت كثيرًا عن قوالب مدفوعة تستحق ولكن للأسف لم أجد!

ما لاحظته أن قوالب ووردبريس الإفتراضية تتفوق عن نظيرتها في بلوجر، وكذلك بالنسبة للمدفوعة. وبشكل عام، إمكانية الإرتقاء بمدونة بلوجر تظل محدودة للغاية.

لذا قررت افتتاح هذه المدونة هنا على ووردبريس، والتي أراها أفضل وأكثر تفاعلية (رغم صعوبة لوحة التحكم الخاصة بها مقارنةً ببلوجر).

ماذا ستجد في هذه المدونة؟

سيكون محتواها مختلفًا عن المدونة الأخرى، حيث سأهتم هنا بعدة مجالات (عدا السياسة، الرياضة والدين)، وكذلك سأنشر تدوينة على الأقل أسبوعيًا (حيث أطمح أن تصل ل50 تدوينة بنهاية العام).

من المرجح أن تجد في المدونة الآتي:

  • مراجعات لبعض الكتب التي أقرأها.
  • ترشيحات ومناقشة لبعض الأفلام الوثائقية ومحاضرات TED الطويلة (+12 دقيقة)
  • ترشيحات لبعض المقالات التي قرأتها مؤخرًا ونالت إعجابي.
  • مقالات مُترجمة
  • مصطلحات ومعلومات قد تفيدك في علميّ النفس والإجتماع.

بالإضافة لبعض الأفكار المبعثرة.

قد تكون على هيئة نشرات أسبوعية أو مقالات عادية حسب المحتوى.

لحظة! هناك نقطة نسيتها، ستكون هناك فقرة في كل تدوينة (أو ربما تكون تدوينة بالكامل) تختص بتحدي أو تجربة الأسبوع وهي التي ستكون الأكثر تشويقًا

حيث سأقوم، ولمدة أسبوع من موعد كتابة التدوينة، بإجراء تغيير ما في نمط يومي، ثم سأكتب عنها في التدوينة التي تليها وأخبركم ماذا حدث؟ وماذا شعرت؟ وماذا تعلمت؟

لديّ الكثير من الأفكار للتحديات أو التجارب، ولكن سيكون التحدي الأول هو المعتاد والأشهر وهو الإبتعاد عن مواقع التواصل هذا الأسبوع بدءًا من منتصف ليل اليوم، ويشمل ذلك فيسبوك وتويتر وانستجرام وكورا.

اخترت هذا التحدي لأني منذ سنوات لم يسبق لي أن بقيت لمدة أسبوع كامل بعيدًا عن مواقع التواصل، على الرغم من أن الأيام القليلة التي فعلت فيها ذلك كانت أفضل من عدة نواحِ، لذا فلنجرّب!

متحمس للتجربة والتدوين هنا.

إن أردتَ متابعة المدونة فتابع مشكورًا، وإن لم تريد فالأمر يرجع لك.

أراكم الأسبوع القادم، وكل عام وأنتم بخير. وإن أحببت إضافة إقتراح، فكرة، ذم، مدح فضعه في تعليق.

10 أفكار على ”سنة جديدة..مدونة جديدة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s